٣٧ عاماً على بداية الحرب الأهلية، ومازال زعماء الحرب وأسيادها وأمراؤها يتحكمون بحياتنا وبمصيرنا. لقد أصبح حاضرنا خاضعاً لأهوائهم وحروبهم، وشبح التهجير والدمار والقتل والهجرة يتهددنا طالما من كان ينظّم القتل على الهوية ويحرّك الميليشيات التي اخذت المجتمع والشعب بمجمله رهينة، ما زال يتربع على عرش السلم من دون أي محاسبة.

فلنتحرّك إنصافاً لجميع الضحايا والمفقودين والمخطوفين والمنسيين. فلنتحرّك شعباً واحداً رافضين لحروب أهلية مفترضة قادمة، يداً بيد من أجل السلم الحقيقي. فلنتحرّك ضدّ زعمائنا جميعاً الذين يستمدّون قوتهم من تقسيمنا وتأليبنا ضد بعضنا البعض، لنتحرّك كي لا تغدرنا الذاكرة، ومن أجل أن نتصالح مع ماضينا وليس ماضيهم، هم أسياد الحرب.

فلنحاسب… كي لا تتكرّر، كي نتحرّر.

فايسبوك

2 comments:

  1. ملحٌ متمرد said...

    i added u, this is my Blog to add
    obeidwissam.blogspot.com
    to stay on contakt

  2. ملحٌ متمرد said...
    This comment has been removed by the author.


Copyright 2008| FARFAHINNE is powered by Blogger and K2 Beta Two by يساري مصري.
RSS Entries and RSS Comments